الشله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اهلا وسهلا بكم في منتداكم

الشله يرحب بكم ويتنما ان ينال أعجابكم


شبابي وجميل وبه الكثير من المتعه والفائده
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اهلا وسهلا بكم في منتدى الشله الشله تتمنا لكم اسعد الاوقات
اخي العضو والزائر ابدا بذكر الله و اتقي الله في نفسك واخوتك مع تحيات تيتو

شاطر | 
 

 هاام جدا لكل مدخن عليه الدخول او غبر المدخنين 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sasa m.s
مشرف
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1007
تاريخ التسجيل : 16/03/2010
العمر : 25
العمل/الترفيه : بدور على راحة وحب الناس ليه
المزاج : في السحااااب طاير بلا اجنحة

بطاقة الشخصية
العمر: 18
الاسم الحقيقي: معوض sasa

مُساهمةموضوع: هاام جدا لكل مدخن عليه الدخول او غبر المدخنين 1   السبت مايو 15, 2010 1:40 pm

" بسم الله الرحمن الرحيم "
مقدمة
تسبب الخمور و المسكرات و المخدرات و العقاقير المخدرة مخاطر و مشكلات عديدة في كافة أنحاء العالم , و تكلف البشرية فاقداً يفوق ما تفقده أثناء الحروب المدمرة . حيث تسبب المشكلات الجسمية و النفسية و الاجتماعية و الاقتصادية و التي تحتاج إلى تضافر الجهود المحلية و الدولية لمعالجتها .

فالإدمان لم يعد مشكلة محلية تعاني منها بعض الدول الكبرى أو الصغرى أو بلدان محلية أو إقليمية , بل أصبح مشكلة دولية , تتكاتف الهيئات الدولية والإقليمية , لإيجاد الحلول الجذرية لاستئصالها , وترصد لذلك الكفاءات العلمية و الطبية و الاجتماعية , لمحاولة علاج ما يترتب عنها من أخطار إقليمية ودولية , و تنفق الأموال الطائلة لتضيق الحد من تفشيها و انتشارها .

و الخمور و المسكرات معروفة منذ ما قبل التاريخ , كما كانت منتشرة في الجاهلية , فكان من بين تلك النباتات التي أستخدمها الإنسان نبات القنب الذي يستخرج منه الحشيش و الماريجوانا , و نبات الخشخاش الذي ينتج الأفيون و الذي يتم تصنيع المورفين و الهيروين و الكودائين منه حالياً , و بعض أنواع الصبار , ونبات الكوكا الذي يصنع منه الكوكائين في العصور الحديثة , و نباتات ست الحسن و الداتورة وجوزة الطيب و عش الغراب.

فلما جاء الإسلام حرم تعاطيها و الاتجار بها , و أقام الحدود على ساقيها وشاربها و المتجر بها , و قد أكد العلم أضرارها الجسمية و النفسية و العقلية والاقتصادية , و مازال انتشارها , يشكل مشكلة خطيرة تهدد العالم كله .

فبمرور الزمن تعرف الإنسان في عصرنا الحالي على النتائج الخطيرة التي تنجم عن استخدام تلك المخدرات و العقاقير و المركبات و المشروبات الكحولية , بعد أن أصبح الإدمان أحد مظاهر الحياة المعاصرة . وتبين أن استخدام العديد من هذه المواد يؤدي إلى ما يسمى بالاعتماد البدني و الاعتماد النفسي .

و يشير الاعتماد البدني إلى حالة من اعتماد فسيولوجي للجسم على الاستمرار في تعاطي المواد التي أعتاد المرء على تعاطيها . و إن التوقف عن التعاطي يؤدي إلى حدوث أعراض بدنية مرضية خطيرة يمكن أن تنتهي في ظروف معينة إلى الوفاة , الأمر الذي يجعل المرء يعود مقهوراً إلى استخدام تلك المواد لإيقاف ظهور هذه الأعراض البدنية الخطيرة .

وبعد أن كان المرء يتعاطى العقاقير أو المركبات أو المخدرات أو الكحوليات بهدف الدخول في حالة من اللذة و البهجة , يصبح تعاطي هذه المواد هادفاً لإيقاف الأعراض البدنية المزعجة التي يثيرها التوقف عن التعاطي . و هكذا يصبح المرء أسيراً و عبداً للمادة التي أعتاد على تعاطيها و لا يستطيع الفرار منها إلا إذا اتخذت أساليب علاجية معينة لفترة طويلة.

و عادة ما يتطور الموقف لأبعد من هذا , حيث يعمد المتعاطي إلى استخدام مواد أخرى جديدة بالإضافة إلى المواد التي أدمن عليها بهدف نشدان المتعة و المشاعر الأولى التي كان يسـتمتع بها من قبل. إلا أنه بعد فترة وجيزة يعجز عن تحقيـق ذلك , و يصبـح التعاطي هدفـاً فقط إلى إيقـاف الأعراض المؤلمـة - المميتة في بعض الأحيان – التي يعاني منها المرء بمجرد توقفه عن استخدام تلك المواد .

و أما فيما يتعلق بالاعتماد النفسي , فان ذلك يشير إلى نشوء رغبة قهرية نفسية شديدة من نشدان الحصول على المادة التي أدمن عليها المرء لتعاطيها.

و تدور حياة المرء في حلقة مفرغة , إذ أنه ما أن يتعاطى الجرعة التي أدمن عليها حتى يبدأ في البحث عن مصادر يستمد منها الجرعات التالية , الأمر الذي ينتهي به إلى التدهور اجتماعيا و اقتصاديا و مهنياً و إهمال شئون نفسه و أسرته .

لذا يجب علينا أن لا نقف موقف المتفرج , بل علينا أن نشارك بكل ثقلنا و بكل ما أوتينا من قوة و إمكانات مادية أو معنوية . فكلكم راع و كلكم مسئول عن رعيته , فعلى الآباء و المربون و أولو الأمر ملاحظة أبنائهم و احتضانهم و احتوائهم . و في الوقت نفسه يكونوا القدوة و المثل لهم , و العين مفتوحة عليهم وعلى أصدقائهم و الأماكن التي يرتادونها هؤلاء الأبناء .

و علينا أن نحمى أبنائنا و مستقبلنا الحضاري من هذا الخطر . بل أخطر المعارك التي تهدد المسلمين بالتخلف و التمزق و ضياع الأمل في التنمية . إنها مؤامرة تستهدف و تستدرج المسلمين إلى حروب مهلكة تستهلك طاقاتهم كلها . مؤامرة لإغراق المسلمين في دوامة المخدرات .

فبتضافر الجهود و بمزيد من الإيمان بالله سيتم القضاء على مشكلة المخدرات .
تعريف المخدرات :::::
التعريف في اللغة :

المخدر :
بضم الميم و فتح الخاء و تشديد الدال المكسورة من الخدر – بكسر الخاء و سكون الدال – وهو الستر , يقال : المرأة خدَّرها أهلها بمعنى : ستروها , و صانوها عن الامتهان .

و من هنا أطلق اسم المخدر على كل ما يستر العقل و يغيبه

التعريف العلمي :

المخدر مادة كيميائية تسبب النعاس و النوم أو غياب الوعي المصحوب بتسكين الألم . و كلمة مخدر ترجمة لكلمة Narcotic)) المشتقة من الإغريقية (Narcosis) التي تعني يخدر أو يجعل مخدراً . و لذلك لا تعتبر المنشطات و لا عقاقير الهلوسة مخدرة وفق التعريف , بينما يمكن اعتبار الخمر من المخدرات .

التعريف القانوني :

المخدرات مجموعة من المواد التي تسبب الإدمان و تسمم الجهاز العصبي و يحظر تداولها أو زراعتها أو تصنيعها إلا لأغراض يحددها القانون و لا تستعمل إلا بواسطة من يرخص له بذلك . و تشمل الأفيون و مشتقاته و الحشيش و عقاقير الهلوسة و الكوكائين و المنشطات , و لكن لا تصنف الخمر و المهدئات والمنومات ضمن المخدرات على الرغم من أضرارها و قابليتها لإحداث الإدمان .

انواعها:::::::::::
يمكن أن تزرع شجرة الخشخاش ( Papaver Somniferum ) في جميع أنحاء العالم على إمتداد يقع من خط الاستواء إلى 56 درجة شمالاً . و يمكن أن تزرع في أي نوع من التربة , على أي إرتفاع , شأنها شأن زراعة المحاصيل الزراعية العادية .

و يصل طول شجرة الخشخاش إلى ثلاثة أو أربعة أقدام , ذات أزهار كبيرة يصل قطر بعضها إلى أربعة أو خمسة بوصات. تتراوح في لونها من أبيض صاف إلى أحمر غامق أو قرمزي .
يمكن زراعة من أربعين ألف إلى ستين ألف شجرة في الفدان الواحد عندما تكون الظروف ملائمة , تعطي كمية من الأفيون حوالي عشرة كيلوجرامات , وهي كمية من الأفيون تكفي لتصنيع كيلوجرام واحد من الهيروين
فنبات الخشخاش يستخلص منه الأفيون , و من الأفيون يشتق المورفين , ومن المورفين يشتق الكودائيين و الهيروين.
الأفيون ::::
يذهب بعض الباحثين إلى أن كلمة ( الأفيون ) مشتقة أساساً من كلمة أوبيوم ( Opium ) اليونانية و معناها العصارة.

يحتوي الأفيون على مجموعة كبيرة من القلويدات ( Alkaloids ) , و يمكن تقسيم المواد المهمة الموجودة في الأفيون الخام إلى مجموعتين :

أ‌- مجموعة الفينانثرين (Phenanthrene) : وتحتوي على المواد التالية : المورفين – الكودائين – الثيبايين (Thebaine)

ب‌- مجموعة إيزوبنزيل كوينولين (Benzyl Isoquinolone) : وتشمـل : البابافرين (Papaverine) – النوسكابين (Nuscapine)

و يتم جمع الأفيون من خلال إحداث شقوق غير عميقة في أكياس بذور النبات بسكين خاص بذلك لعمق بضعة ملليمترات. و يتم ذلك عادة في وقت متأخر من بعد الظهر أو عند بداية المساء.

و تخرج عصارة لبنية بيضاء من هذه الشقوق خلال الليل , تتحول بعد ذلك إلى لون بني من مادة لزجة. و تمثل هذه الكتلة اللزجة الأفيون الخام.
و يعود المزارعون صباح اليوم التالي و يجمعون هذه المادة بواسطة سكين غير حاد.

و تتعدد و سائل تعاطي الأفيون , فأكثرها شيوعاً : استحلابه تحت اللسان أثناء شرب القهوة , إبتلاعه مباشرة مع الماء , يوضع في القهوة أو الشاي أثناء إعدادهما على النار و يستعمل تدخيناً عن طريق السجاير , الغليون , أو الجوزة أو الشيشة.

المورفين ::::::::::
المورفين عبارة عن عنصر نشط يشتق من الأفيون بواسطة عملية كيماوية
إن المواد شبه القلوية النقية الموضحة في الصور تظهر في هيئة مواد دامعة منشورية الشكل أو في شكل إبر دقيقة أو في شكل مسحوق بلوري و تشبه الطباشير من حيث الملمس. و يتراوح لونها ما بين اللون الأبيض , اللون الأبيض العاجي , اللون الأسمر المصفر أو اللون البني.

و يتواجد اليوم المورفين الذي تقل درجة قلويته بالمقارنة مع ما كان متواجداً في السابق وذلك لأن معظمه يتم تحويله للهيروين.

و يستخدم المورفين بطريقة نظامية في مجال الصيدلة , و من الممكن أن يجده موظفو الجمارك في صورة وصفات طبية أو مواد ممنوعة مهربة.

أما عن طرق تعاطيه , أساساً , عن طريق الحقن (الزرق) تحت الجلد , و في العضل , و في الأوردة.

الكودائين::::
يشتق الكودائين عموماً من المورفين و يستعمل كمادة فعالة في أدوية الكحة و في بعض المسكنات.

و من الممكن أن يوجد الكودائين في شكل بلورات بيضاء لا رائحة لها , مسحوق بلوري , أقراص , كبسولات أو في شكل محلول كالأدوية المستعملة في علاج الكحة.

و أقراص الكودائين التي تتم حيازتها بطريقة غير شرعية تكون عادة عبارة عن أقراص مسروقة أو تم الحصول عليها باستعمال وصفات مزيفة أو مسروقة.

الهيروين:::::::::د
يشتق الهيروين – ثنائي خلات المورفين - (Diacetylmorphine) بصورة عامة من المورفين , و ذلك بإضافة مقدارين متساوين من المورفين و حامض الأستيك – الخليك – (Acetic anhydride) , حيث يتم تسخينهما معاً. و يؤدي ذلك إلى الحصول على صورة غير نقية من الهيروين.

و يتم غسل الناتج بالماء و الكلوروفورم لإزالة الشوائب. ثم تضاف كربونات الصوديوم لاستخراج جزيئات الهيروين من المحلول , ثم يرشح المحلول. و تتم تنقيته بعد ذلك بمزيج من الكحول و الأثير و حامض الهيدروكلوريك. و يرشح المحلول للمرة الأخيرة للحصول على هيروين نقي.


و يوجد الهيروين عادة في صورة بلورية تشبه السكر المسحوق , الدقيق الناعم , أو مساحيق التنظيف.

و يتراوح لون الهيروين ما بين اللون الأبيض , اللون الأبيض العاجي , اللون الرمادي الغامق , اللون الرمادي المائل للون البني , اللون الأسمر المصفر أواللون البني , و إن تعريضه للهواء بصورة مستمرة يجعل لونه غامقاً خفيفاً.

و إن ألوان الهيروين الأوروبي و الشرقي ألوان فاتحة مما يدل على درجة جودته العالية و تنقيته.

و الهيروين المكسيكي لونه غامق و له ملمس حبيبي نظراً لتعرضه لضوء الشمس أو عمليات المعالجة الكيماوية التي تؤدي لتكوين ناتج من الهيروين غير نقي
و يوجد نوع من الهيروين منشؤه الشرق الأوسط يتراوح لونه ما بين اللون الأحمر الداكن , الرمادي أو الأبيض , و يتكون من حبيبات غير منتظمة تشبه رائحة الفلين.

و من الممكن أن يكون للهيروين رائحة قوية أو ضعيفة تشبه رائحة الخل ( حامض الخليك ).

و يستخدم الهيروين بالاستنشاق على صورة سعوط , أو بحرقه على ورق فضي و استنشاق أبخرته , أو عن طريق الحقن في الوريد .

و يكفل أسلوب التعاطي عن طريق الحقن أقصى تأثير ممكن , و يتم ذلك بإذابته في الماء و تسخينه في وعاء صغير مثل الملعقة و تتم عملية التسخين باستخدام أعواد الثقاب أو الولاعة , ثم يتم سحب المحلول من الحقنة من خلال قطعة من القماش أو القطن تخدم كمرشح للمحلول.

و مفعول الهيروين أقوى من مفعول الأفيون ثلاثون مرة.

ولمتابعة الباقى زورو الموقع التالى :
http://makatoxicology.tripod.com



ولتشاهدو الصور مهمة جدا اريدكم ان تشاهدوها وهذا لمصلحتك اولا
والصور تلاقيها فى الجزء الثانى من الموضوع

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshalah.ahlamontada.com
 
هاام جدا لكل مدخن عليه الدخول او غبر المدخنين 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشله :: اسلاميات :: خطب ومواعظ-
انتقل الى: